Seduction, Pick-Up, Attraction


    فن الحياه

    شاطر

    eslam abdallah
    Admin

    عدد المساهمات : 11
    تاريخ التسجيل : 12/05/2010
    العمر : 26

    فن الحياه

    مُساهمة  eslam abdallah في الجمعة مايو 14, 2010 6:30 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    فن الحياه
    هناك اناس قد منحهم الله المال والثراء وهبهم الجاه والسلطان ومن عليهم بزينتى الحياه والدنيا :المال والبنين ومع هذا فهم لايحسنون فن الخياه

    وهناك اناس قد وهبه الله بسطه فى العقل وخصبا فى التفكير ومنحهم السعهفى الحياه ومع هذا فهم لايجيدون فن الحياه

    فن الحياه لايرتبط بمال او بجاه ولا سلطان ولا علم ولكنه يرتبط باحسيس مرهفه ونفس صافيه كمياه الغدير فى هدأه الليل وشفافه كالنسيم العليل

    كم من رجل فقير قد جاد عليه الزمان ببلفه من العيش يفهم فن الحياه اكثر ممن عنده القناطر المقنطره وكم من رجل بسيط ما فكر يوما بأرسطوا او ارخميدس يغبطه على حياته اكبر العلماء
    الحياه فن مافى ذلك شك : اعرف رجلا كان يعمل صانع احذيه فكان يستيقظ عندما يرتفع صوت المؤذن : الله واكبر الله واكبر وتأخذ الديكه فى الصباح ايذانا بطلوع الفجر فيوقظ عائلته ويصلى بهم جماعه ثم يجلسون على مائده الافطار فلا تمتد يد قبل ان يبسمل صاحبها وعندما ينتهون ينصرف الاب الى عمله والاولاد الى مدارسهم والام الى رعايه بيتها وكلهم قد تذودوا بالزادين :زاد الروح وزاد الجسد
    اين ذلك من الذى نال المال فبطر او من ذاك الذى حرمه فكفر ؟يأتيان فى موهن من الليل قد استلب السهر نفسيهما فيلقيان بجسديهما المتداعبين على الفراش

    كان لى صديف لطيف المعشر خفيف الظل لا تفارق البسمه شفتيه ويلبس من غير اسراف ويسير من غير خيلاء او انكسار , وكنت ادخل بيته فاسمع حديثا اشبه باللهمس ,وارى اساسا ليس بالرياش ولكنه منسق وارى له مكتبه غيره فيها من كل فن ,وتشم رائحه ناعمه من حديقته الصغيره التى افنت العائله كبيرها وصغيرها فى رعايتها ولابد لى ان اخبرك ان الاولاد قد اكتسبوا طبيعه ابيهم وتشربوا فن الحياه فى البيت ونالوا شهادات جامعيه ولكن الا تعتقد معى ان الشهادات التى حملوها من بيتهم كانت اثمن؟

    اين هذا البيت من بيت اخر تدخله فتحس انك فى سوق فذاك ولد يحبو واخر يقفز وثالث يصرخ ,لان اخاه قد سطا على مدخراته , وألام تصيح على الخادم لأنه كسر صحنا , ولأب ممسك عصاه مهددا متوعدا ؟

    وتدخل فى اداره من الادارات لقضاء مصلحه لك ,فيروعك موظف شامخ العرنين يرد عليك متأففا وينظر اليك وكأنك قذىفى عينيه ...وتدخلى على اخر فيهش لك ويبش وكأن بينك وبينه سابق صحبه وقديم موده ,ويقظى لك حاجتك دون تذمر ,واذا اقتضت مسألتك ألتاخير اعتزر لك اعتزار المقصر .

    الحياه كالزهر وفنها كعبيرها او كحبه الطل التى تلمع فى حدقتها والحياه كالنسيم وفن الحياه كدعابته التى تلامس صفحه الوجه وتدخل فى اعماق الرئه والحياه كالبحر وفنها كالامواج المتناسقه وهى تصل الى الشاطئ ليهمس فى اذنها همسات ناعمه متناغمه

    الحياه فن ,مافى ذلك شك ...يروى احد كتاب العرب انه قد اخذ اللغه الانجليزيه فى الكبر عن مدرس وكان افضل درسا تلقاه أن مدرسه قد سأله ذات يوم وقد تهيأ للدرس :ألاترى شيئا جديدا فنظر حوله فلم يجد شيئا فقال : الاتجد فى الازهار التى وضعت على المنضده شيئا جديدا اين احساسك بالجمال ؟
    ولو سأل كل منا نفسه هذا السؤال دائما لوجد فى الحياه شيئا جديدا جميلا يستحق ان نمعن النظر فيه , ولو عرف المرء فن الجمال لفرق بين رؤيه الشارع جميلا نظيفا ,تحيط به الخضره احاطه الحفن بالمقله ,ورئيته عاريا يمتلئ بالقاذاورات والمهملات
    تطلع الى مرافق حياتنا العربيه فستجد كثيرا منها مذريا مؤذيا ,ادخل مدرسه تر الجدران وقد امتلأت بكتابات لا اول لها ولا اخر امتلأت ردهاتها بالورق المتطاير ونفايات الفواكه وقشورها ,واذهب الى مستشفى فستجد الزوار محيطين بالمريض المسكين احاطه الطوق بالعنق ورائحه التبغ تزكم الأنوف ونفايتهم عنا وهناك .

    متى يكون عندنا فن الحياه فنشعر ان الشارع ملك لنا جميعا يجب ألا تقع اعيننا فيه الاعلى الجميل ولانشم الاجميلا ,فيضحى احدنا يشعر بالذنب ,عندما يلقى بقشره برتقال فى الشارع ؟

    ****الحياه فن مافى ذلك شك ..... ان الحياه لاتقاس بطولها ... ولا بعدد سنينها ...وقد يعمر بعض الناس , ولو قيست حياتهم بمعيار ,(فن الحياه) لكانت ساعه او بضع ساعات .

    قيل ان اهل بلده كانوا يكتبون على قبورهم العمر الفن الذى عاشه امواتهم فترى على قبر (عاش سنه) وعلى أخر (عاش ساعتين) وعلى ثالث (لم يعش ابداا) مع ان كل منهم مات مع سن ستين او سبعين ,وكأن اهل هذه البلده لم يحسبوا من عمرهم الا تلك الاوقات الحيه التى عاشوها.

    ****ان الحياه فن مافى ذلك شك ..... ان الحياه قلب يخفق وانفاس تتردد واما فن الحياه فهو ان اكون حراا غير فوضوى ..ومغامرا شجاعا ايجابيا طموحا فى غير اندفاع اوعنف او ميل الى الاعتداء .مستقلا غير منعزل ..وقادرا على ضبط نفسى والسيطره عليها وتنظيمها فى غير تزمت وفاهما نفسى محترما لها فى غير غرور . واجتماعيا دون افقد شخصيتى فيمن حولى .وسليما غير سلبى . وشاعرا بالطمأنينه والرضا دون خمول او ركود . ومهذبا فى غير ميوعه ومؤدبا فى غير ضعف ,ومتواضعا فى غير خنوع (خضوع وزله) وحساسا فى غير تقزز .وسعيدا مرحا فى غير تفاهه ولا اباحيه ,وكريما دون ان اضحى بكل مالى ,وحذرا فى غير تردد .ومتسامحا فى غير تحيز , ووطنيا غير ضيق الافق , اعطى دون ان افقد , وأأخذدون ان انهب وأؤدى واجبى دون ان انسى حقوقى ,واتمسك بحقوقى دون ان اهمل واجباتى واكون ذا عقل نشيط مبدع ويد ماهره بناءه ,وقلب كبير ولسان معبر طليق وبارا باسرتى مخلصا للجماعه التى انتمى اليها وللدوله التى اعيش فى كنفها مخلصا للمجتمع العالمى اخلاصى لأمتى .ان الحياه فن لايفهمه ألا القليلون....

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 08, 2016 11:13 am